الرئيسية - الاخبار المحلية - قيادي في أنصار الله ونائب وزير بحكومة صنعاء يعلنها مدويةً وصادمةً للجميع: نعم.. أما مع “الشرعية”
قيادي في أنصار الله ونائب وزير بحكومة صنعاء يعلنها مدويةً وصادمةً للجميع: نعم.. أما مع “الشرعية”
الساعة 07:04 صباحاً


 

نائب وزير الخارجية، حسين العزي، فجر اليوم الأربعاء، عن الشرعية التي تستمدها حكومة الإنقاذ. وقال العزي في تغريدة له على حسابه بتويتر، رصدها المشهد اليمني الأول، قائلا فيها: شرعيتنا نستمدها: من تعاليم القرآن وكل قوانين الدنيا التي تقر بحقنا في الدفاع عن انفسنا وشعبنا وبلدنا، من شعبنا الذي يحتضننا ونحتضنه تحت القصف والحصار، من أرضنا التي نقف عليها ونرويها بزاكيات الدماء، من مفهوم الدولة الذي لاينطبق الا علينا ومن وظائفها التي لايؤديها الا نحن. وأضاف العزي في تغريدات متتابعة، أن الشرعية يتم استمدادها من عاصمة البلاد التي نحكمها ومن القصر الجمهوري ومؤسسات الحكم والسلطات الثلاث التي لاوجود لها الا عندنا، من مظلوميتنا وعدالة قضيتنا ومناهضتنا للظلم والفساد والارهاب والاستبداد، من رفضنا المطلق لكل أشكال الهيمنة والوصاية والتبعية والارتهان من نضالنا الصادق وكفاحنا المستمر من أجل السيادة والاستقلال، والعدل والمساواة والامن والاستقرار والتنمية والازدهار وسلامة ووحدة اليمن. وتابع العزي: من أدبياتنا المشبعة بقيم التسامح والتعايش والتكامل والتعاون والاخاء والصداقة وحسن الجوار واحترام الاخر، من حمايتنا للسلم والامن واحترام المصالح وأمن الملاحة البحرية. واختتم العزي تغريداته بقوله: ونستمدها ايضا، من أخلاقنا وفروسيتنا، ومن باب عفونا المفتوح حال الحرب وترفعنا عن منع الماء والغذاء والدواء والكساء عن خصومنا عند الحصار، من إكرامنا للأسير ومعالجتنا الجريح ومن العفو عند الاقتدار والصفح عند الانتصار، ومن تضحياتنا المجيدة في سبيل كل جميل ~ الخ نعم نحن الشرعية وشرعيتنا لا تقبل الخدش.
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
الأكثر قراءة