الرئيسية - حقوق وحريات - فرض الحكومات التأشيرات على اليمنيين يضاعف حصارهم
فرض الحكومات التأشيرات على اليمنيين يضاعف حصارهم
الساعة 01:09 مساءاً

ستنكرت منظمة سام للحقوق والحريات الإجراءات التعسفية والقرارات التمييزية التي اتخذتها حكومات بعض الدول العربية بحق اليمنيين المقيمين في الخارج، والمتمثلة بفرض رسوم كبيرة بحق الإقامة و فرض تأشيرات مسبقة عليهم للسماح لهم بدخول أراضيها، معتبرة أن هذه القرارات تتنافى بشكل واضح وصريح مع المبادئ الأساسية للقانون الدولي وتسهم في تضييق الخناق على اليمنيين ومضاعفة حصارهم.

وقالت المنظمة الحقوقية التي تتخذ من جنيف مقرا لها في بيان صحفي اليوم، إن هناك ما يبدو أنه حملة منظمة تستهدف اليمنيين المقيمين في الخارج.
وذكرت المنظمة أنه منذ بدء الحرب التي أعلنها التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية في اليمن، غادر الكثير من اليمنيين إلى دول أخرى بحثا عن الأمن والعلاج، إلى حين عودة الاستقرار إلى بلادهم، إلا أن العديد من الدول العربية واجهت هذا التدفق اليمني بفرض تأشيرات مسبقة وموافقات أمنية لم تكن مشروطة من قبل على حاملي الجنسية اليمنية.اخر الاخبار 

 

المهرة: الإعلان عن تأسيس "مجلس الإنقاذ الوطني الجنوبي"..وهذه أهدافه

أسعار صرف العملات الرئيسية مقابل الريال اليمني لهذا الصباح في المهرة

زوجة تتبرع بكبدها لزوجها لإنقاذه من الموت فيطردها من المنزل ويتزوج بأخرى

 

فيديو مرعب ل صرف العملات الرئيسية مقابل الريال اليمني لهذا الصباح في المهرةدمية « شيطانية » تتحرك أثناء الليل

 

شاهد صورة: صحفي شمالي..يكتب هذا ماحدث في مطار عدن الدولي

 

“عشنا وشفنا”.. ضاحي خلفان تناسى أنّه “حارس بارات دبي” وخرج ينتقد حفلات الترفيه في السعودية!

عاجل هاني بن بريك يكشف كل الرويات بشأن مسودة اتفاق جدة ويحداد مطلب الانتقالي الوحيد في المرحلة الحالية (تفاصيل حصرية)

 

عاجل قبائل أرحب تعلن النفير من صنعاء على قتلة الشيخ الارحبي في عدن ومصادرنا تكشف آخر تطورات القضية وحقيقة القبض على القتلة وعلاقة مليشيات الانتقالي(تفاصيل طارئة)

 

 

عاجل تقرير:نهاية شهر العسل بين الحوثيين والسعودية والحدود اليمنية السعودية تحترق

مسؤول إماراتي كبير: محمد بن زايد سيذهب بنفسه إلى إيران لتوقيع الإتفاقية بين البلدين

مقتل اثنين من كبار قادة الحرس الملكي السعودي .. وإعلان إسرائيلي مثير بشأنهم .. شاهد (الأسماء والصور )

"المجلس الانتقالي " يفاجأ السعودية والشرعية بالتفاف مدبر على اتفاق "جدة" بدعم اماراتي !(تفاصيل)

 

ورد الان: اغتيال قياديان بارزان من جماعة الحوثي في ملابسات غامضة ومصادر تكشف الطريقة "الاسماء والصور"

تفاصيل الاتفاق الأميركي التركي لإنهاء غزو شمال سوريا(بنودالاتفاقية)

 

ورد الان الناطق الرسمي لقوات طارق صالح يدلي بتصريح ناري بشأن اطلاق سراح المتهمين بتفجير دار الرئاسة(تفاصيل)

 

لبنان .. تظاهرات عارمة في بيروت منادية “الشعب يريد إسقاط النظام”

عاجل وهام : مهدي المشاط ومحمد الحوثي يباغتون الجميع ويصلون مطار الرياض وقناة المسيرة تعلن وقف الحرب

عاجل الكشف عن الشخصية الاستخباراتية التي رافقت قادات المجلس الانتقالي إلى السعودية( صورة +تفاصيل)

 

شابة سعودية حسناء وفي غاية الجمال ترتدي زي الرجال بشكل مثير وتنشر فيديو فاضح اشعل مواقع التواصل الاجتماعي واثار جنون السعوديين(شاهد بالفيديو الفتاة المتغنجة)

 

 

 

  •  
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

وأوضحت المنظمة أن العديد من الدول العربية لم تكن تفرض الحصول على تأشيرة كشرط مسبق لدخول اليمنيين إلى أراضيها، مثل ليبيا والأردن ومصر وسوريا وغيرها، إلا أن معظم هذه الدول أصبحت تفرض هذه التأشيرة وهو الأمر الذي اعتبرته سام “تعسفياً ويزيد من وجع الحرب على اليمنيين ومعاناتهم، لا سيما في حالات السفر بقصد العلاج أو التعليم”.

وقالت منظمة سام إن إمارة الشارقة التابعة لدولة الإمارات أصدرت قرارا جديداً يقضي بمنح جميع الأجانب المقيمين في دول مجلس التعاون الخليجي تأشيرة دخول للأراضي الإماراتية، مع استثناء اليمنيين، حيث يجب عليهم الحصول على تأشيرة مسبقة للدخول للأراضي الإماراتية.
وفي السياق ذاته، أصدرت جمهورية مصر العربية قرارا يقضي بضرورة حصول اليمنيين البالغين من العمر 16 إلى 50 عاما على تأشيرة مسبقة من سفاراتها وقنصلياتها بالخارج للسماح لهم بدخول أراضيها.

ولفتت المنظمة إلى أنها تلقت العديد من الشكاوى من يمنيين تحدثوا عن التأثير السلبي لهذه القرارات غير المتوقعة على حياتهم، سواء أولئك الذين يعيشون داخل اليمن أو خارجها، إذ بات اليمني ممنوعا من دخول معظم الدول العربية ما لم يحصل على تأشيرة مسبقة للدخول، فضلا عن الصعوبات والمضايقات التي يتعرض لها اليمني أثناء سفره، ومن ذلك تعقيد الإجراءات والتعرض لاستجوابات غير ضرورية من قبل الأجهزة الأمنية في المطارات، والتي أسفرت في بعض الأحيان عن احتجاز بعض اليمنيين في المطارات لساعات طويلة وفي ظروف غير إنسانية لاستكمال الإجراءات، علاوة على إجبار مسافري الترانزيت على البقاء في صالات المغادرة لساعات طويلة بعيدا عن الخدمات التي يحتاج إليها المسافرين والمرضى تحديدا، لدرجة أن تسببت هذه المعاملة في وفاة بعض المرضى في صالات الانتظار.

وفي سياق متصل، قالت منظمة سام إن القرارات الأخيرة التي اتخذتها المملكة العربية السعودية بشأن رفع رسوم الإقامة ضاعفت من معاناة اليمنيين العاملين فيها خاصة أصحاب الأسر وأجبرت الكثير منها على مغادرتها بحثا عن مكان آخر، كما دفعت الكثير من العاملين إلى العودة كرها إلى اليمن مما يعرض حياة الكثير منهم للخطر في ظل الحرب القائمة بحسب إفادة تلقتها المنظمة.

وقال الناطق باسم منظمة سام توفيق الحميدي “إن ما تتخذه الحكومات من قرارات وإجراءات بحق المواطنين اليمنيين يفاقم الأوضاع الإنسانية التي يعيشها الشعب اليمني سواء داخل اليمن أو خارجها جراء الحرب الواقعة في اليمن منذ ما يقارب ثلاثة أعوام، والتي تسببت في هجرة العديد من المواطنين اليمنيين لدول الجوار من أجل الحصول على حياة آمنة مستقرة”. وأضاف الحميدي : “بدلا من أن تقوم الحكومات بتقديم يد العون والمساعدة للمواطنين اليمنيين الذين يعيشون ظروفا استثنائية، تقوم بإصدار قرارات مجحفة بحقهم، إنه أمر مشين ويجب أن يتوقف”.

ودعت سام الحكومات العربية إلى مراجعة قراراتها بحق الجاليات اليمنية واليمنيين والعمل على الإسهام في تخفيف عبء الحرب

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
الأكثر قراءة