الجنوب ليس "مارتن" أو مجرد "زيارة"
الساعة 09:26 صباحاً

يحاولون دوماً أن يحشروا الجنوب في زاوية ضيقة ومساحة محددة لا تتجاوز غاياتهم وأهداف أطماعهم ويضعون عليها قيود السجان في زنزانة أفكارهم ومشروعات ضيقة لا تتجاوز النظر تحت أقدامهم .

أشغلوا الجميع بأسطوانة "مارتن" وزيارته إلى عدن وجعلوا منها قارب النجاة وعصا موسى التي تقول للاستقلال واستعادة الدولة عودي وكوني فتعود وتكون! .

وصوروا الرجل "هدهد سليمان" سوف يعيد لنا الجنوب ودولته وهويته بلمح البصر وبغمضه عين .

كل ذلك وأكثر تعويذات الإخوان وحروز الشرعية الذين جعلوا من تأجيل الزيارة إخفاقاً وفشلاً وانكساراً للقضية الجنوبية وأهدافها وضياع سنين التضحيات والنضال بإلغاء الزيارة السحرية للمبعوث الأممي " مارتن " .

ولم يتبقَ من إفلاس أبواقهم إلا أن يجعلوا من يوم إلغاء الزيارة يوماً وطنياً وتاريخياً يحتفلون به في قادم الأيام .

جاهل و متخلف من يظن ويحشر الجنوب والقضية الجنوبية بزيارة مبعوث يقيّم الأوضاع ويضع بعض الأفكار والمقترحات على حبر الورق .

واهم من يربط القضية الجنوبية والجنوب أرضاً ، وتاريخاً, وشعباً ، وهويةً , وكياناً , ودولةً, بزيارة لا تستغرق ساعات أو بضع أيام للمبعوث الأممي إلى اليمن .

الجنوب قضية شعب عادلة لا تحددها زيارات الأشخاص وتلعب بها الإلغاءات وتقذف بها المؤامرات .

الجنوب دولة وكيان وأرض وواقع متعايش وحدود معترف بها وتاريخ وموروث لا يعترف بالمراهقات والخزعبلات والحماقات وطيش الإخوان وحماقات الشرعية.

الجنوب تضحيات رجال عظام ونضال جباه شامخة وعزة وكبرياء ومصير أمة فرضت نفسها واقعاً وأمراً وحقيقة على الأرض .

الجنوب ليس مارتن وزيارة .. الجنوب ، أرض وهوية وإنسان وتضحيات ورجال عظام ونضال وشموخ وعزة كُتِبت اسمها على صفحات التاريخ ، ودوِّنت سطور مجدها على مر العصور وبين الأمم والدول بعَلَم ونشيد وأرض وحدود وهوية وعُملة وجيش وتاريخ ووطن اسمه " الجنوب " .

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
الأكثر قراءة